أبل تستغني عن خدمات سامسونغ في أحدث أجهزته ا

apple.jpg

تعتزم شركة أبل الاستغناء عن شاشات العرض OLED التي تشتريها من سامسونغ حاليًا وتستخدمها في iPhone X في صفعة من الشركة الأميركية لمنافستها الكورية الجنوبية؛ إذ سيحل مكانها شاشات من شركة LG.

ومن المقرر أن تبدأ أبل استخدام شاشات OLED المقدمة من LG في هاتفها الذكي المرتقب الذي يتوقع أن يحمل اسم “iPhone X Plus”.

وذكرت صحيفة “فايننشيال تايمز” أن شركة LG توفر حاليًا لشركة أبل شاشات عرض من طراز LCD للهاتفين “آيفون 8” و”آيفون 8 بلس”، لكن شاشة “آيفون X” من طراز OLED وفَّرتها سامسونغ.

ومن المتوقع أن تطلق أبل في 2018 هاتفيk بشاشتين، الأول 5.8 بوصة، والثاني 6.5 بوصة. ومن المتوقع أن توفر شركة LG أكثر من 15 مليون شاشة عرض للنموذج الثاني.

وذكرت تقارير صحفية أن شركة LG لا تزال تتفاوض مع شركة أبل من أجل توريد كميات إضافية من هذا النوع من الشاشات، وتوقعت مصادر أن توفر الشركة شاشات OLED للنموذج 5.8 بوصة أيضًا.

وتُعَدّ خطة أبل انتصارا لشركة LG في منافستها الطويلة الأمد مع سامسونغ في سوق شاشات العرض.

ورفعت الشركتان الكوريتان الجنوبيتان، LG وسامسونغ، دعاوى قضائية ضد بعضهما البعض مرات عدة، اشتملت على اتهامات متبادلة بسرقة تكنولوجيا شاشات العرض OLED وLCD.

Original Article: http://www.alnilin.com/12912017.htm

قم بكتابة اول تعليق

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.