«الزراعة»: ماتم أمر معيب ومؤسف.. وينافي الم بادئ الشرعية وأنظمة الرفق بالحيوان

662767.png

عاقبت وزارة البيئة والمياه والزراعة عاملا في فرق التخلص الصحي من بؤر الإصابة بإنفلونزا الطيور، ظهر أثناء التخلص من الطيور بأسلوب وصفته بأنه «معيب ومؤسف»، وعاقبته بكف اليد وإنهاء التعاقد مع الشركة المشغلة.

وقالت الوزارة في بيان لها: إشارة إلى المقاطع المتداولة عبر وسائل التواصل الاجتماعي يظهر بعض العاملين في فرق التخلص الصحي من بؤر الإصابة بإنفلونزا الطيور عالية الضراوة (H5N8)، وهم يتخلصون من الطيور، تؤكد الوزارة أن ما تم أمر معيب ومؤسف، وينافي المبادئ الشرعية، وأنظمة الرفق بالحيوان.

وأضاف البيان: وخلال الساعات الماضية تم التعرف على المكان، ومن يظهر يسيء معاملة الطيور، وبناء عليه تم التأكد من ذلك وكف يده عن العمل وإحالته للتحقيق، وتطبيق أنظمة الرفق بالحيوان بحقه، إضافة إلى إنهاء التعاقد مع الشركة المشغلة.

وشددت الوزارة على أن ما تم لا يعكس جهود الوزارة في التخلص من بؤر الإصابة، أو التخلص الآمن والسليم من الطيور في بؤر الإصابة، مؤكدة أيضا أنها ستشدد رقابتها على العاملين للتأكد من عدم تكرار ما حدث مرة أخرى.

Original Article: http://www.okaz.com.sa/article/1604224?rss=1

قم بكتابة اول تعليق

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.