الجيش اليمني يتقدم في الحديدة… ومقتل قياد ات حوثية

06805317.jpg?itok=I6B-s1Kg
تقدم الجيش اليمني، بإسناد من التحالف العربي، في عدة مناطق بمحافظة الحديدة الاستراتيجية غربي البلاد في إطار عملية «النصر الذهبي» التي أطلقت أمس (الأربعاء)، بينما قتل عدد من القادة الميدانيين لميليشيا الحوثي الانقلابية.

وقال رئيس العمليات العسكرية في ألوية العمالقة العقيد أحمد قائد الصبيحي، إن قوات الجيش الوطني تمكنت من التوغل وسط مديرية الدريهمي، وحررت منطقة النخيلية، وتخوض معارك عنيفة ضد ميليشيا الحوثي الانقلابية على مشارف مدينة الحديدة، فيما تتكبد الميليشيا الانقلابية خسائر فادحة في الأرواح والعتاد وانهيارات كبيرة تشهدها صفوفها وفرار جماعي لعناصرها.

ونقل الموقع الرسمي للجيش (سبتمبر نت) عن «الصبيحي» قوله إن قوات اللواء الأول والثاني والثالث والرابع عمالقة تمكنت من تحرير عدد من المناطق في المديرية، منها منطقة النخيلية بعد معارك عنيفة مع ميليشيا الحوثي الانقلابية».

وأضاف أن القوات تواصل تقدمها باتجاه مطار الحديدة ومينائها، وأن عملية تحرير مدينة الحديدة أصبحت قاب قوسين أو أدنى من الحسم.

إلى ذلك، اعترفت ميليشيا الحوثي بمقتل أحد كبار قادتها الميدانيين، حيث نعى ناشطون حوثيون المدعو العميد علي إبراهيم محمد المتوكل، الذي ذكروا أنه قتل في جبهة الساحل الغربي.

وأفادت مصادر حوثية بأنه تم تكليف المتوكل، الذي يقود إحدى كتائب ما تسمى «الحسين» التابعة للميليشيات، للقتال في مطار الحديدة، مؤكدة مقتله مع عدد من عناصره خلال المواجهات الميدانية مع قوات الجيش الوطني والمقاومة، على مشارف مطار الحديدة.

وبحسب المصادر، فإن المتوكل من بين القيادات الحوثية التي تلقت تدريباتها في إيران ودرس هناك لمدة 10 سنوات. ومنذ الانقلاب، ظل يتنقل لقيادة عدة جبهات لإسناد الميليشيات في المناطق التي تشهد فيها هزائم ميدانية.

من جانبه، قال مصدر عسكري اليوم إن قائد جبهة الحوثيين في منطقة المنظر جنوب مطار الحديدة، العقيد علي حسين المراني، المكنى «أبو منتظر»، قتل مع 13 آخرين من عناصر الميليشيات خلال المواجهات.

Original Article: https://aawsat.com/home/article/1300451/الجيش-اليمني-يتقدم-في-الحديدة-ومقتل-قيادات-حوثية

قم بكتابة اول تعليق

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.